عاجل …..مع أول أيام العيد : جماعة سيدي المختار بدون ماء… والساكنة تغلي أثر أنقطاع هذه المادة الحيوية وتهدد بالخروج في مسيرة احتجاجية نحو مقر عمالة إقليم شيشاوة

بقلم : عيسى الراضي

تعيش ساكنة سيدي المختار على مدى يومين تقريبا بدون ماء بعد انقطاع المكتب الوطني للماء عن تزويدهم بهذه المادة الحيوية، وهو مادفع السكان للبحث عنها في الحمامات الشعبية التي تتوفر على بئر اخذين بعين الاعتبار عدم صلاحية هذه المياه للاستعمال من الناحية الصحية، كما لوحظ تهافت كبير على شراء قنينات الماء المعدني التي اضطرت اليها الساكنة لسد عطش ابنائها وقضاء بعض حاجاتها اليومية.

كل ذلك في غياب تام لأي تواصل مع المواطنين أو اشعارهم بهذا الانقطاع المتكرر للماء الشروب بسيدي المختار، وليست هذه هي المرة الاولى التي تبقى فيها المنطقة بدون ماء ،فلا زالت الساكنة تتذكر بمرارة “مهزلة”انقطاع الماء الشروب طوال 3 ايام في ذروة حرارة الصيف ،وفي مناسبة تشهد استقبال المنطقة لعدد من الزوار كمناسبة الموسم السنوي لسيدي المختار، لقد عانت الساكنة الامرين خلال هذه الأيام “العجاف” ،ناهيك عن ضعف الصبيب بعدد من الأحياء حيث لا يصل الماء إلى الطابق الثاني من المنازل.

هذا وقد أكدت مصادر مقربة للجريدة أن فعاليات المجتمع المدني وبعض للجمعيات الحقوقية الناشطة في المنطقة في طور التنسيق للقيام بمسيرة احتجاجية نحو مقر عمالة إقليم شيشاوة، محملين المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء بشيشاوة مسؤولية هذا الوضع ،كما هدد بعض السكان بالإمتناع عن سداد فواتير الماء .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*