ساكنة سيدي المختار بإقليم شيشاوة تتسأل : لماذا لم يتم إحداث مفوضية للشرطة بالمنطقة كل هذه السنوات ؟

1456179301_650x400
بقلم : عيسى الراضي

طالبت ساكنة سيدي المختار بإقليم شيشاوة، فيما مرة عبر العالم الافتراضي ، بتوفير الأمن وبإحداث مفوضية للشرطة، مستنكرين ومبدين استغرابهم من عدم إحداث مرفق الأمن بمدينتهم التي تعرف تردّيا أمنيا غير مسبوق حيث/ تعرف المنطقة انتشار واسعا للمخدرات والجريمة واعتداءات متكررة بالسيوف والأسلحة البيضاء، كما ردد عدد من النشطاء شعارات تطالب بإنقاذ المدينة وإحداث مصلحة للأمن.

وتجدر الإشارة إلى أنّ عدة رسائل وجهت الى والي الجهة السابق والادارة العامة للأمن الوطني تلتمس فيها التعجيل بإحداث مفوضية للشرطة، لتروج بعد ذالك أخبار عن اقتناء الإدارة العامة للأمن الوطني بقعة أرضية لبناء المفوضية وليبقى الامر كما هو في حين تزداد الجرائم بالمنطقة ولبيقى الضحية الاكبر هو المواطن المختاري .

ويبقى السؤال الذي يفرض نفسه بقوة هنا هو لماذا كل هذا التأخير في احداث مفوضية للشرطة والتي أصبحت ضرورة ملحة خاصة مع ازدياد تعداد السكان بشكل مثير …

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*