المعارضة تتلقى ضربة قاسية بعد المصادقة على ميزانية 2017

image-47
بقلم : عادل الحصار

تلقت المعارضة المشكلة للمجلس الجماعي لسيدي المختار ضربة موجعة صباح اليوم الاثنين وذالك بعد أن
صادق المجلس الجماعي لسيدي المختار على الميزانية المقترحة من طرف اللجنة المكلفة بالشؤون المالية والبرمجة، بعد مناقشة فصولها من طرف الأعضاء الحاصرين، خلال دورة استثنائية عقدت اليوم الإثنين 21 نونبر بقاعة الإجتماعات بمقر الجماعة، تراسها رئيس المجلس نوردين النوري وحضرها قائد قيادة سيدي المختار

وقد عرفت أشغال الدورة في بداية الامر مناقشة حادة بين أغلبية المجلس الجماعي المتكونة من 14 أعضاء والمعارضة المتكونة من 13 عضو قبل أن تعلن هذه الاخيرة عن انسحابها .

وبحسب مصادرنا، فقد حاول كيان سياسي بكل ما أوتي من قوة من أجل الضغط على الأعضاء حتى يقومون بإسقاط ميزانية الجماعة برسم السنة المالية 2017، لكن هذا الكيان فشل في خطته مما جعله يعود أدرجاه حاملا معه هموم ثقيلة يصعب عليه نسيانها .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*