سكان حي الزاوية بجماعة سيدي المختار يشكون تراكم النفايات في الشوارع والأحياء ….والجهات المعنية تواجه بالصمت واقع الحال – صور


بقلم : عيسى الراضي

جولة سريعة بحي الزاوية على مستوى المدرسة العتيقة بسيدي المختار خاصة خلال الفترة المسائية كفيلة للوقوف على الوضعية الكارثية جراء تراكم الأزبال وغياب النظافة مما يعطي للحي صورة سيئة إضافة إلى مس حرمة المسجد الذي يستوجب توفر فضائه الخارجي على جمالية تليق ببيت الله .
ويخلف تراكم الأزبال بجل الحاويات الموجودة على مستوى الحي المذكور خاصة أثناء الليل إنبعاث روائح كريهة تزكم الأنوف ناهيك عن إنتشار الحشرات التي باتت تزعج راحة الساكنة، هذه الأخيرة التي ضاقت ذرعا من الأمر وأضحت تتسائل بحرقة عن تقصير المكلفين بتدبير قطاع النظافة بالمدينة وتقاعس المجلس الجماعي في التدخل بشكل جدي ومسؤول لوضع حد للصورة القذرة التي يسجلها الوالج إلى المدينة في ظل إستنكار الساكنة

ومن بين النقط السوداء في تراكم الأزبال نذكر أبضا حي الرياض حيث تراكم الأزبال وإنبعاث الروائح الكريهة تحوّل  إلى ظاهرة تهدد صحة المواطنين، خصوصاً الاطفال .

وقد أعربت الساكنة عن قلقها الكبير إزاء الوضع القائم، محملة المسؤولية للجهات المعنية، خاصة وان الساكنة أستبشرت اخيرا بتسلم  آليات جديدة من وزارة الداخلية لدعم عملية الحفاظ على البيئة وتقديم الخدمات للمواطنين.والتي لا يراها الا في المناسبات والاعياد الوطنية .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*