استنفار أمني بعد الإبلاغ عن وجود بقايا آدمية بضيعة فلاحية بشيشاوة


عاشت منطقة سيدي محمد دليل بشيشاوة الثلاثاء على وقع استنفار أمني بعدما تم الإبلاغ عن وجود عظام بشرية بضيعة فلاحية .

ووفق لمصادر ، فإن صاحب الضيعة شرع في حرث حقله لكنه تفاجأ لما وجد عظاما وجمجمة بشرية تبرز أجزاء منها من الأرض، ليعمل على الفور بربط الاتصال بالدرك الملكي والسلطات المحلية التي حلت على الفور بعين المكان.

وأضاف المصدر أن رجال الدرك قاموا بالحفر وانتشال العظام وإرسالها إلى المختبر العلمي التابع للدرك الملكي لإخضاعها للخبرة .

هذا ويعتقد أن يكون الأمر يتعلق بجريمة قتل وقعت قبل أزيد من 15 سنة لكون القطعة الأرضية ظلت بدون حرث أو زراعة طيلة تلك المدة مما ساعد على عدم انكشاف أمر الجثة المدفونة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*